القائمة الرئيسية

الصفحات

المواضيع الأكثر قراءة

البنتاغون ينشر ثلاثة مقاطع فيديو للأجسام الطائرة


 معلومات عن الصحون الطائرة




البنتاغون ينشر ثلاثة مقاطع فيديو للأجسام الطائرة





كما لو أن عام 2020 لم يكن "غريبًا" بدرجة كافية، فقد رفع البنتاغون السرية رسميًا عن ثلاثة مقاطع فيديو لـ "ظواهر غير مبررة"، تتضمن أجسامًا غريبة يقال أنها صحون طائرة. فماهي الصحون الطائرة؟ وما صحة تواجدها؟



تعريف الصحون الطائرة

مصطلح ظهر بين الحقيقة والخيال سنة 1930، يقصد به المركبات الفضائية الغريبة، التي تركبها كائنات فضائية.

 

الكشف عن المستور 


رفعت وزارة الدفاع الأمريكية السرية عن ثلاثة مقاطع فيديو مثيرة للفضول تكشف عن أجسام طائرة مجهولة الهوية. هذه الصور، التي تم الإعلان عنها من قبل الشركة إلى أكاديمية النجوم للفنون والعلوم بين ديسمبر 2017 ومارس 2018، تم تسجيلها بين عامي 2004 و2015 من قبل الطيارين المقاتلين.









قطع الشك باليقين



أكد الجيش الأمريكي صحة مقاطع الفيديو هذه في سبتمبر الماضي، لكن السلطات العسكرية قررت المضي قدمًا في إتاحتها رسميًا لعامة الناس.

وقالت المتحدثة باسم البنتاغون، "سو غوف"، إن قرار نشر اللقطات جاء "في محاولة للحد من أي مفاهيم خاطئة بين الجمهور حول صحة الأفلام المتداولة واحتمال اقتطاع مقاطع الفيديو".


وأضاف المتحدث أن المشاركة المصرح بها لهذه الصور تكشف عن "عدم وجود نظام حساس" وأنه لن يكون لها "تأثير على أي تحقيقات مستقبلية في التوغلات لظواهر جوية مجهولة في المجال الجوي العسكري".


مركبة تختفي فجأة "في أقل من ثانيتين"


وضعت على Twitter تغريدة، تظهر لنا ثلاث تسلسلات بالأبيض والأسود كان رد فعل الطيارين على هذه الأجسام الطائرة المجهولة. "يا إلهي"، صرخوا مرارًا وتكرارًا في مواجهة الحركات المفاجئة والسريعة للأجهزة، والتي يبدو أحيانًا أنها تتحدى قوانين الفيزياء.

في مقابلة مع CNN في عام 2017، قال أحد الشهود على هذه الظواهر غير المبررة أن أحدهم، اختفى فجأة بعد أن اقترب "في أقل من ثانيتين".

على هامش نشر مقاطع الفيديو هذه قبل بضعة أشهر، أكد أيضًا "لويس إليزوندو"، المدير السابق لبرنامج دراسة الظواهر غير المبررة داخل وزارة الدفاع الأمريكية، أن هذه "الطائرات" كانت "تتمتع بخصائص واضحة". التي ليست تحت تصرف الولايات المتحدة أو أي قوة أجنبية أخرى.


تتيح لنا تغريدة نشرتها ABC News تقدير اثنين من مقاطع الفيديو هذه، المسجلة في عام 2015:








تأتي عمليات رفع السرية وسط تجدد الاهتمام العام بالأطباق الطائرة بعد أن كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" قبل ثلاث سنوات أن الحكومة الأمريكية أنفقت 22 مليون دولار من 2007 إلى 2012 للتحقيق في هذه الظواهر الجوية. 

نتائج هذا العمل لا تزال غير واضحة إلى حد ما اليوم. ومع ذلك، فإن مقالًا ممتازًا من مجلة Popular Mechanics نُشر في فبراير، يتيح لنا معرفة المزيد عن هذا البرنامج الحكومي الغامض.


يبقى أن نرى ما إذا كان الإصدار "الرسمي" لمقاطع الفيديو هذه سيحفز اهتمام الجمهور بهذه الظواهر غير المبررة. هذه الصور ليست جديدة. وأولئك الذين يؤمنون بوجود الفضائيين سيستمرون في الإيمان بهم. بينما أولئك الذين يقترحون انتظار أدلة جديدة سيستمرون في الانتظار.


موضوع مشابه: الأطباق الطائرة في القران



فيديو:  أجسام طائرة مجهولة تطير فوق رؤوس البشر في أمريكا.. ما حقيقتها؟

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع